الحكومة العبيطة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحكومة العبيطة

مُساهمة  baker56 في الثلاثاء 8 سبتمبر - 14:13

الحكومة والضفادع

يكتب جمال الشاعر ساخرا: يحكى أن مجموعة من العلماء الظرفاء أجروا تجربة على ضفدع فقطعوا واحدة من أرجله الأربعة ثم قالوا له نط فنط الضفدع، قال العلماء وهنا أثبتت التجارب أن الضفدع يستطيع أن يعيش وينط بثلاثة أرجل، ثم واصلوا التجربة وقطعوا رجله الثانية وقالوا يستطيع أن يعيش وينط برجلين اثنتين فقط، ثم قطعوا الثالثة فنط، ثم الرابعة وقالوا له نط، فلم ينط فتوصلوا إلى النتيجة العلمية التالية: أنه عندما نقطع رجل الضفدع الرابعة تتعطل لديه حاسة السمع.

شئ من هذا القبيل تمارسه الحكومات المصرية علينا وتعامل المواطن معاملة الضفدع، تقطع رجل التعليم ثم تقول له نط وبعدها رجل الصحة ثم الوظائف والعمل ثم رجل الديمقراطية وهي القدم الرابعة وتقول له مارس الديمقراطية ونط إلى الليبرالية فلا يستطيع أن يفعل، فتتهمه بأنه فاقد حاسة السمع ولا يستجيب لدعاوى الإصلاح والتغيير.

baker56

عدد المساهمات : 47
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/05/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحكومة العبيطة

مُساهمة  المدير العام للمنتدى في الثلاثاء 8 سبتمبر - 20:28

شكرا على المقال الجميل للكاتب والشاعر والمذيع جمال الشاعر
وده باقى المقال
علماء الإدارة يقولون هناك نظريتان للتغيير.. نظرية حلة المياه ونظرية الطاسة.. وطبقا للنظرية الأولي لو أحضرت ضفدعة ووضعتها في حلة ملآنة بالماء، وأشعلت تحتها نارا هادئة.. فالاحتمالات المتوقعة هي أن الضفدعة سوف تحاول أن تتكيف شيئاً فشيئاً مع ارتفاع درجة حرارة المياه إلي أن تصل إلي الغليان.. عندها سنصل إلي إحدي نتيجتين..

الأولي: هي أن تكون الضفدعة تعودت واكتسبت مناعة جبارة ومن ثم تواصل محاولات تكيفها مع الوضع الجديد.. وإما أن تقفز من حلة المياه المغلية إلي بيئة ومناخ آخرين.. أما نظرية «طاسة القلية» فهي نظرية الصدمة أو التغيير العنيف المفاجئ.. تضع الطاسة فارغة علي فرن درجة حرارته فوق المائة.. فتسخن ويحمر لونها من الحرارة..

ثم تضع الضفدعة فوق الطاسة فجأة.. فتلتصق بالحديد المنصهر ولا تستطيع القفز من الطاسة وتحترق.. والحكومة عندما تستخدم نظرية حلة المياه أي التغيير التدريجي فإنها تعطي الفرصة للضفدع أو المواطن أن يتكيف أو ينط من الإناء.. أما التغيير الصاعقة في الطاسة فإنه يؤدي إلي الاحتراق المفاجئ وإلي اشتعال الموقف وخروج المظاهرات وتفشي ظاهرة الاعتصامات التي هي في ظني في اتجاهها للتزايد.. الحكومة مستعجلة جدا جدا علي عملية الإصلاح مهما كانت الخسائر في الأرواح والمعدات..

واحد من المسؤولين قال لي.. المتر المباني في ميدان يشبه طلعت حرب في بودابست في المجر باعوه بدولار واحد.. مش مهم.. المهم يحصل التغيير بسرعة.. قلت إنها فلوس الشعب.. قال هذا من مخلفات الأنظمة الشيوعية.. أريد أن أري ذلك المسؤول بعد تصريحات الحكومة وقرارات رئيس الجمهورية لمراعاة مصالح الشعب، وتحقيق العدالة الاجتماعية ومراعاة الآثار الاجتماعية للإصلاح..

ماذا يريد المواطن كي يندمج في العملية الإصلاحية؟.. شيئين.. الكرامة.. والفرصة.. نحترم المواطن ونعطيه الفرصة وسوف يصنع المعجزات.. فالأسطورة القديمة تقول إن الأميرة كانت تحنو علي الضفادع وتحبها جدا وكلما قبلت ضفدعا تحول إلي أمير.. نحن نحتاج إلي قبلة من الحكومة.
avatar
المدير العام للمنتدى
Admin
Admin

عدد المساهمات : 69
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 05/04/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

من غير قبلات

مُساهمة  هيام حسام في الإثنين 5 أبريل - 17:45

حضرتك بتقول الاميره كل ما تقبل ضفدع يتحول الى امير..........دى الاميره مش الحكومه.
قبلات الحكومه سامه ابعد عنها.
احنا لو اتكلمنا فى حال الحكومه المصريه مش هيكفينا كل المنتديات نتكلم فيها ولو العمر كله هيكفى...........عارف المفروض بعد ما امهاتنا بتدعيلنا المفروض تدعى للحكومه المصريه او عليها .........على الرغم من ان دعوات الامهات مستجابه , بس برضه مش هتأثر فى الحكومه........دى متحصنه بمليون حصن.

هيام حسام

عدد المساهمات : 7
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 02/04/2010
العمر : 28

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى